توفي غرقاً وبعد وفاته بيومين جاءت نتائج الامتحانات الرسمية لتزيد على أهله حزناً

مصر/ أليتيا (aleteia.org/ar)  سادت حالة من الحزن على وجوه مواطني قرية سامول التابعة لمركز المحلة بمحافظة الغربية بسبب مصرع نجلهم قبيل إعلان اسمه ضمن أوائل الثانوية العامة على مستوى مدرسته الثانوية بسبب غرقه قبل يومين من إعلان النتيجة فى مصيف الإسكندرية وحصوله على مجموع 97% علمي رياضة.

كان الطالب محمد محمود إدريس، المقيد بمدرسة سامول الثانوية المشتركة بشرق المحلة التعليمية، لقى مصرعه بشاطئ سيدى بشر بمدينة الإسكندرية أثناء توجهه مع أصدقائه إلى المصيف.

وعقب إعلان وزير التعليم نتيجة الثانوية العامة، بحث زملاؤه عن نتيجته ليتفاجأوا بحصوله على المركز الأول بمدرسته والــ37 على مستوى إدارة المحلة التعليمية بمجموع 396، أى بنسبة مئوية 97% علمى رياضة.

وأعلن العشرات من زملائه حرصهم على التواصل مع مدير إدارة شرق المحلة التعليمية سعيا إلى تكريم وتأبين ذكرى زميلهم المتوفى فى احتفالية بالمدرية حزنا على فراقه، واصفين إياه بأنه حسن الخلق والسمعة الطيبة وطالب متفوق، وأشار بعضهم إلى أن زميلهم كان ينتظر ظهور النتيجة من أجل أن يسعد أسرته بتفوقه ولكن شاء القدر أن يتوفى قبل أن يفرح بتفوقه.

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Visit site:

توفي غرقاً وبعد وفاته بيومين جاءت نتائج الامتحانات الرسمية لتزيد على أهله حزناً

Share Button