حجبوا اللوحات المسيحيّة في الكنيسة التي تحوّلت إلى مسجد منعاً للتأثير على…

 تركيا/ أليتيا (aleteia.org/ar) تخضع كنيسة قديمة ترقى الى القرن الثالث عشر في تركيا تمّ تحويلها الى جامع لعمليّة إعادة ترميم. وتتضمن الأعمال ارساء نظام حجب الكتروني لتخبئة اللوحات المسيحيّة التي ترقى الى الحقبة البيزنطية خلال فترات العبادة.

إن الكنيسة هي كنيسة آيا صوفيا الواقعة في محافظة طرابزون والتي سُميّت تيمناً ببازليك آيا صوفيا في اسطنبول التي تحوّلت بدورها الى مسجد قبل أن تصبح اليوم متحفاً.

وقال مدير مؤسسات طرابزون، عصمت كاليك، ان المسجد موقعاً سياحياً شعبياً وان الهدف من نظام الحجب هو السماح للناس بالصلاة دون ان تؤثر اللوحات عليهم. ؤأضاف ان المسجد سيبقى مفتوحاً طيلة فترة الترميم.

وبنى البيزنطيون الكنيسة الأساسيّة في العام ٣٦٠ وتم الانتهاء من بنائها حسب الهيكليّة الحاليّة والتي تُعتبر من أبرز الهياكل الكنسيّة في العالم، في العام ٥٣٧ خلال حكم الامبراطور جستنيان. حوّلت الى مسجد بعد غزو العثمانيين للقسطنطينية في العام ١٤٥٣ قبل أن تغلق أبوابها في العام ١٩٣١. حوّلته الحكومة العلمانيّة التركيّة الى متحف في العام ١٩٣٥ إلا ان حكومةرجب طيب أردوغان المتشددة أمرت بإعادة فتحها مسجداً.

حجبوا اللوحات المسيحيّة في الكنيسة التي تحوّلت إلى مسجد منعاً للتأثير على…

Share Button