خمسة أمور لا بد أن تعرفوها في حال قرّرتم التبرّع بالدم

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) يناير هو الشهر الوطني للتبرع بالدم.

عندما كنتُ في الثانوية، عملتُ في دار سينما قريبة من بيتي. وأحببتُ تلك الوظيفة لعدة أسباب منها مثلاً الفرصة التي قدمتها لي لإدخال أصدقائي إلى السينما مجاناً. ولكن الأهم من ذلك هو أنني تعرفتُ بواسطة هذا العمل إلى التبرع بالدم. كنتُ قد بلغتُ السادسة عشرة (في الولايات المتحدة، يُفترض بلوغ هذه السن للتبرع بالدم) عندما تبرعت. وكم منا يعلم أننا قادرون على إنقاذ حياةٍ في هذه السن؟

لم أتوتر عندما توجهتُ إلى التبرع. استقبلتني سيدة حسناء ترتدي معطفاً أبيض، وطلبت مني بطاقة هويتي، من ثم أعطتني المعلومات التي يجب أن أقرأها والتي شملت قائمة بالأدوية والأمراض التي تمنعكم من التبرع بالدم، وأسئلة عن شعوركم.

بالنسبة إلى المتبرعين بالدم للمرة الأولى، إليكم خمسة أمور لا بد أن تعرفوها:

لا يمكنكم التبرع بالدم إذا كنتم تتناولون أدوية معينة.

هناك أدوية تتناولونها بشكل متقطع (منها الأسبرين) ترقق الدم بحيث لا تستطيعون التبرع في نهار معين. وتتغير مدة الانتظار المطلوبة لتتمكنوا من التبرع في المرة المقبلة وفقاً لعوامل عدة. فإذا كنتم تعانون من نقص الحديد، قد تنتظرون مدة ثلاثة أيام. وأما بالنسبة إلى الأدوية الأخرى لأمراض مثل السرطان وتخثر الدم وداء السكري، فقد تمنعكم من التبرع لمدة أطول أو ربما طوال حياتكم.

نقص الحديد مشكلة لدى كثيرين، بخاصة لدى النساء والإناث أثناء الدورة الشهرية.

نقص الحديد يمنع من التبرع بالدم. بإمكان مركز التبرع أن يزودكم بالمعلومات التي تخولكم الحفاظ على كمية عالية من الحديد في الدم من أجل التبرع. للإناث، أقول: لا تتبرعن بالدم أثناء الدورة الشهرية لأن نسبة الحديد في دمكنّ تكون منخفضة حتماً. وللجميع أقول: إذا كنتم من محبي اللحوم، تناولوا الكثير من الخضار الورقية واللحوم الحمراء (أو السمك أو الدجاج) قبل يومين أو ثلاثة من التبرع. وإذا كنتم نباتيين، تناولوا الخضار وابحثوا عن أطعمة غنية بالحديد مثل السبانخ وغيرها.

وما يحافظ على نسبة عالية من الحديد في دمكم هو تناول مكملات الحديد يومياً. ولكن، انتبهوا! الفيتامينات لا تحلّ كافة المشاكل. فالأمر يختلف من شخص إلى آخر!

تناولوا الطعام والسوائل قبل التوجه للتبرع!

احرصوا على تناول الطعام والماء أو غيره من السوائل الخالية من الكحول قبل التبرع. وتجنبوا تناول الأطعمة الغنية بالدهون قبل التبرع لأنها تصعّب على الأطباء فحص الدم الذي تبرعتم به.

بعد التبرع بالدم، قد تشعرون أنكم لستم بخير، فلا تخافوا!

سياسة التبرع بالدم لا تزال ترفض المثليين.

ستقرأون عدة أسئلة قبل التبرع، أحدها عما إذا كنتم مثليين. حالياً، لا يزال المثليون ممنوعين من التبرع بالدم في الولايات المتحدة لأن الرجال الذين مارسوا الجنس مع رجال يُعتبرون أكثر عرضة للإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية.

التبرع بالدم ينقذ الأرواح.

عندما تتبرعون، تقدمون حوالي نصف لتر من الدم، الأمر الكفيل بإنقاذ ثلاثة أرواح. فلا تترددوا في التبرع وإنقاذ أرواح المحتاجين إلى الدم!

العودة إلى الصفحة الرئيسية

See original article here – 

خمسة أمور لا بد أن تعرفوها في حال قرّرتم التبرّع بالدم

Share Button