شموع المزار المريمي أضيئت بشكل عجائبيّ …هذا ما وعد به “ميسي” العذراء مريم

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) في حوار مع صحافي عشية مباراة ودية دولية تحضيرية لكأس العالم، قطع لاعب كرة القدم ليونيل ميسي وعداً بسيطاً سرعان ما أحدث ضجة كبيرة.

فقد وعد اللاعب الذي يحمل الرقم 10 في فريق برشلونة والمنتخب الأرجنتيني أنه في حال فوز الأرجنتين ببطولة كأس العالم لكرة القدم، سيحجّ من بيته إلى المزار المريمي في سان نيكولاس.

قال له الصحافي مارتن أريبالو: “إذا فزنا ببطولة العالم، هل سنسير إلى لوخان أو سان نيكولاس”؟ فضحك ميسي وفكر بالمزار الأقرب إليه، المزار الذي يبعد حوالي 50 كيلومتراً عن مدينة أرويو سيكو التي ولد فيها، ثم أجاب: “أجل، أجل، بالطبع، إلى سان نيكولاس”. بعدها، صافح الصحافي.

وانضم سيرجيو أغويرو إلى ميسي ووعده ملتزماً بالانطلاق من بيت ميسي (لكونه أقرب إلى المزار المريمي في سان نيكولاس). وفي سان نيكولاس، سيحظى ميسي باستقبال بذراعين مفتوحتين ومرافقة “ابتداءً من باب البيت”، حسبما أعلنت المسؤولة عن المزار.

بدأت قصة المزار المريمي في سان نيكولاس سنة 1983 عندما أضاءت عدة مسابح في بيوت عدة في سان نيكولاس بشكل عجائبي. في 25 سبتمبر من ذلك العام، ظهرت العذراء لربة عائلة أثناء صلاتها، وطلبت منها البحث عن صورة لها باركها البابا وكانت منسية. تلك الصورة كانت لعذراء الوردية.

بعد بضع سنوات، بدأ بناء الهيكل الذي يستقبل اليوم مئات الآلاف سنوياً. وأُنجز تشييده سنة 2014. وأسهمت رحلات الحج سيراً على الأقدام أو في مختلف وسائل النقل من شتى أنحاء البلاد في تحويل سان نيكولاس إلى أحد أبرز مراكز الحج في الأرجنتين. وأهم رحلة حج هي تلك التي تجري في الخامس والعشرين من سبتمبر.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

See the original post: 

شموع المزار المريمي أضيئت بشكل عجائبيّ …هذا ما وعد به “ميسي” العذراء مريم

Share Button