لماذا علينا التوقف عن استخدام "الفازلين" فوراً؟!

A

+

A

توقف عن استخدام الفازلين في الحال: الفازلين مستحضر تجميلي متعارف عليه منذ زمن طويل يستخدم في ترطيب البشرة وحمايتها من التشققات، لكن هل تسألت يومًا مما يتكون؟ إنه من مشتقات النفط، بل هو هلام بترولي يأتي كنتيجة ثانوية لتكرير النفط، بدايًة وجد الهلام البترولي في أسفل منصات النفط ومع مزيد من الصقل بدأ استخدامه كمستحضر تجميلي، وفقًا لمعلومات التعبئة والتغليف فقد تمت إزالة جميع المواد الضارة منه، لكن بعض المصادر تقول العكس، فهو لازال يحتوي مواد ضارةً مثل الهيدروكربونات.

ماذا يفعل الهلام البترولي بالبشرة؟ يشكل الهلام حاجزًا على البشرة ويحتفظ بالرطوبة في دخلها لذا يتم استخدامه في جميع مستحضرات الترطيب تقريبًا وحتى في منتجات الأطفال، قد يبدو هذا الكلام جيدًا للوهلة الأولى، لكن كما يحتفظ الهلام بالرطوبة في البشرة فهو غير قابل للانحلال بالماء، ويشكل سدًا للمسامات ويحتفظ بالبكتيريا والأوساخ داخلها، فيجب عدم وضعه على الجروح أو الحروق، وكما يعطينا الهلام المظهر الرطب للجلد فهو لا يحتوي أي مادةً تغذي البشرة بشكل فعلي.

لكن خطورة الأمر تتعدى إغلاق المسامات وعدم التغذية، الهيدروكربونات التي تدخل دهون الأنسجة ويخزنها الجسم على المدى الطويل، هناك أدلة قوية على أن الهيدروكربونات الزيتية المعدنية هي أكبر ملوث للجسم البشري، تصل إلى حوالي 1 غرام لكل شخص، وتشمل طرق التلوث المحتملة استنشاق الهواء، وتناول الطعام، وامتصاص الجلد، وقد تمررها المرأة من خلال الرضاعة إلى طفلها أيضًا، ووجدت الدراسات أن الناقل الأكبر للهيدروكربونات ليس العادات الغذائية بل مستحضرات التجميل، المشكلة في هذه المواد أنها غير قابلة للاستقلاب ومن الصعب التخلص منها.

انهيار الكولاجين: وهو من الأثار السيئة للهلام البترولي، الذي يمنع تنفس البشرة وحصولها على العناصر الغذائية وهذا يبطئ عملية تجدد الخلايا مما يسبب انهيار الكولاجين والتجاعيد وهذا ما لا تريده النساء.هرمون الاستروجين: هيمنة هرمون الاستروجين على هرمون البروجسترون، ويرتبط ذلك بالعقم، ومشاكل الدورة الشهرية، والشيخوخة المتسارعة، والحساسية، ومشاكل المناعة الذاتية، فضلًا عن نقص المغذيات، ومشاكل النوم، وحتى بعض أنواع السرطان، العديد من المنتجات (بما في ذلك هلام البترول) تحتوي على مواد كيميائية تسمى زينيستروجينز xenoestrogens والتي قد تزيد من مشاكل هرمون الاستروجين في الجسم، وقد أظهرت الدراسات أن هذه المواد الكيميائية قد تعمل على مستقبلات هرمون في الجسم وتؤدي إلى هيمنة الاستروجين.

مشاكل أخرى للهلام البترولي: هناك احتمال أن تحتوي المنتجات المصنعة النفط على مواد كيميائية ضارة أخرى مثل 1،4 ديوكسان، وهو مادة مسرطنة معروفة وجدت في ربع مجموع منتجات التجميل التي تم اختبارها، وهناك الالتهاب الرئوي الذي يندر حدوثه، يسببه استنشاق الهلام البترولي وتراكمه في الرئتين كما ذكرنا سابقًا فهو مادةٌ لا يمكن استقلابها.

بدائل الهلام البترولي: لتحافظ على بشرة رطبة بتغذية جيدة دون التعرض لخطورة المواد الكيميائية فهنالك الكثير من البدائل المتوفرة، مثل زبدة الشيا وزبدة الكاكاو، إضافًة لشمع العسل وزيت جوز الهند، زيت اللوز والجوجوبا. في النهاية المواد الطبيعية تبقى الأكثر أمانًا وتغذيًة للبشرة، فلا تعرض بشرتك لمشتقات النفط بعد اليوم.

صبايا ستابل

See the article here: 

لماذا علينا التوقف عن استخدام "الفازلين" فوراً؟!

Share Button