ما هو الطعام الذي كان آدم وحوّاء يأكلانه في الجنّة؟

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) يقول البابا شنوده الثالث:

الطعام النباتي كان الطعام الذي قدمه الرب لآدم وحواء في الفردوس : (تك1: 29). وبعد الخطية أيضاً(تك3: 18). وكانت الحيوانات كلها تأكل طعاماً نباتياً هو العشب (تك1: 30).

لم يسمح الكتاب بأكل اللحم إلا بعد فلك نوح (تك9: 3)، وكان العالم قد هبط مستواه جداً للدرجة التي ألجأت الرب إلى الطوفان.

لما قاد الرب شعبه في برية سيناء، قدم لهم طعاماً نباتياً هو المن (عد11: 7،8)، ولم يسمح بأكل اللحم (السلوى)، إلا بعد تذمرهم وبكائهم وهبوط مستواهم. ومع عطية اللحم ضربهم ضربة شديدة. فمات منهم كثيرون (عد11: 33)، وسمي ذلك المكان قبروت هتأوة (أي قبور الشهوة)، لأنهم هناك اشتهوا أكل اللحم.

ونلاحظ أن الطعام النباتي هو الطعام الذي أكله دانيال النبي والثلاثة فتية، وبارك الرب طعامهم، وصارت صحتهم أفضل من كل غلمان الملك (دا1: 12 ـ 15).

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Credit:

ما هو الطعام الذي كان آدم وحوّاء يأكلانه في الجنّة؟

Share Button