نقل أم شابة إلى المستشفى لإنجاب ثلاثة توائم… الأطباء نظروا عن كثب إلى وجوه…

 الانكليزية / أليتيا (aleteia.org/ar) كانت حياة الشابة الانكليزية بيكي جو التي هي أم لفتاة رائعة على وشك أن تتغير عندما اكتشفت أنها حامل بثلاثة توائم. وبعد 31 أسبوعاً من الحمل، نُقلت إلى المستشفى لوضع التوائم. لكن الأمور لم تجرِ بسلاسة بعد الولادة.

image

image

عندما ولد روكو، رومان وروهان، كانت صحتهم ضعيفة، ما توجّب تلقيهم الرعاية طوال ثلاثة أسابيع في قسم العناية المركزة لحديثي الولادة قبل السماح بأخذهم إلى البيت.

image

image

وبعد نزع الأجهزة الطبية عن الأطفال، لاحظت والدتهم لدى نظرها عن كثب إلى وجوههم أمراً غريباً! كانوا كلهم متشابهين تماماً! فلم تصدق بيكي جو عينيها لأن بعض المصادر تقول أن فرص إنجاب ثلاثة توائم متشابهين تتراوح بين 1 بين 60000 و1 بين 200 مليون.

image

image

ولشدة دهشتها، قامت الأم بإرسال عينات من حمض أطفالها النووي إلى المختبر لتأكيد شكوكها. فكانت النتائج إيجابية! هي أمّ لثلاثة توائم متشابهين! وكلما كان الأطفال يكبرون، كان الشبه يتضح أكثر فأكثر.

image

image

على الرغم من الشبه الكبير بين الأطفال الثلاثة، إلا أن والدتهم تستطيع أن تميزهم من خلال شخصياتهم المختلفة، إلا أثناء نومهم. وبالنسبة إلى أختهم، فهي لا تشعر بالغيرة تجاههم، بل تحبهم وتمد يد العون لوالدتها في رعايتهم.

image

image

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Continue reading – 

نقل أم شابة إلى المستشفى لإنجاب ثلاثة توائم… الأطباء نظروا عن كثب إلى وجوه…

Share Button